آخر الأخبار
الأمية تضاعف بنحو الثلث خطر الإصابة بالخرف   الرئيس التونسي يكلف الحبيب الجملي تشكيل الحكومة   الجيش يخوض اشتباكات عنيفة ضد قوات الاحتلال التركي ومرتزقته على مشارف قرية المناخ بريف تل تمر شمال غرب الحسكة   بتكليف من الرئيس الأسد.. الوزير عزام يقدم التعازي بوفاة الشيخ الجليل راكان الأطرش بالسويداء   الجمعية العامة تجدد التأكيد بأغلبية ساحقة على سيادة سورية على الجولان المحتل وتطالب (إسرائيل) بالكف عن استغلال موارده الطبيعية   بسبب التكنولوجيا... شيخ الأزهر يحذر من وحوش الجرائم الجنسية ضد الأطفال   نظام الدفع الجديد بين دول البريكس من الممكن أن يضرب الدولار   Cumhurbaşkanı Esad Rusya 24 Kanalı ve Sivodina Ajansı’na: Suriye’deki Amerikan Varlığı Amerikalılar Arasında Hasarlara ve Çıkmalarına Yol Açacak   Le président al-Assad à la chaîne de télévision Russia 24 et ROSSIYA SEVODNYA : La présence américaine en Syrie donnera naissance à une résistance militaire   President al-Assad: The American presence in Syria will generate military resistance which will exact losses among the Americans, consequently force them to leave   
سوا يا أسد



الأكثر زيارة
 الصفحة الرئيسية   صحة وجمال  

الأمية تضاعف بنحو الثلث خطر الإصابة بالخرف
November 15, 2019 22:22

الأمية تضاعف بنحو الثلث خطر الإصابة بالخرف

كل الأخبار- محمد يونس الناصر

توصلت دراسة حديثة إلى أن الأميين قد يكونون الأكثر عرضة للإصابة بالخرف بمعدل ثلاث مرات، مقارنة بأولئك الذين يجيدون القراءة والكتابة.

ونظر الباحثون من جامعة كولومبيا في نيويورك، إلى البيانات الصحية لما يقارب 1000 شخص في أواخر السبعينات من العمر على مدار 4 سنوات.

ووجدوا أن خطر سرقة الذاكرة تضاعف ثلاث مرات لدى أولئك الذين لم يتعلموا أبدا القراءة أو الكتابة، حيث يتيح الإلمام بالقراءة والكتابة المشاركة في الأنشطة التي تحفز الدماغ، مثل قراءة الصحف ومساعدة الأحفاد في أداء الواجب المنزلي.


وما يزال سبب الإصابة بالخرف مجهولا، لكن الأدلة تتصاعد بسرعة على أن تحفيز الدماغ بتعلم أشياء جديدة، بالإضافة إلى التفاعل الاجتماعي، يبني احتياطيا إدراكيا، ما يتيح للعقل مقاومة تلف الدماغ.

وشارك في الدراسة 983 متطوعا يبلغ متوسط أعمارهم 77 عاما، يعيشون في المناطق الريفية في جمهورية الدومينيكان، حيث كان الوصول إلى التعليم محدودا.

وتم تقسيم المتطوعين إلى مجموعتين، الأولى تضم 237 من الأميين والثانية 746 شخصا يستطيعون القراءة والكتابة.

وكان 35% من المتطوعين الأميين يعانون من الخرف في بداية الدراسة، ومن بين الأشخاص الذين يمكنهم القراءة والكتابة، كان 18% فقط منهم مصابين بالاضطراب.

وبعد أربع سنوات من الدراسة، ارتفعت معدلات الخرف إلى 48% و 27%، على التوالي. ونشرت النتائج في مجلة طب الأعصاب.

وبعد الأخذ في الاعتبار العمر والحالة الاجتماعية والاقتصادية وأمراض القلب، كان لدى الأميين ثلاثة أضعاف خطر الإصابة بالخرف.

وقالت المؤلفة الرئيسية للدراسة، الدكتورة جنيفر مانلي، إن النتائج توفر أدلة إضافية على أن القراءة والكتابة قد تكون من العوامل المهمة للمساعدة في الحفاظ على صحة الدماغ، وبالتالي فإنها قد تساعد في منع أو تأخير ظهور الخرف.

المصدر: ديلي ميل 



  عدد المشاهدات:

إرسال لصديق

طباعة
شارك برأيك

الاشتراك بالقوائم البريدية
البريدالإلكتروني: