آخر الأخبار
الأمية تضاعف بنحو الثلث خطر الإصابة بالخرف   الرئيس التونسي يكلف الحبيب الجملي تشكيل الحكومة   الجيش يخوض اشتباكات عنيفة ضد قوات الاحتلال التركي ومرتزقته على مشارف قرية المناخ بريف تل تمر شمال غرب الحسكة   بتكليف من الرئيس الأسد.. الوزير عزام يقدم التعازي بوفاة الشيخ الجليل راكان الأطرش بالسويداء   الجمعية العامة تجدد التأكيد بأغلبية ساحقة على سيادة سورية على الجولان المحتل وتطالب (إسرائيل) بالكف عن استغلال موارده الطبيعية   بسبب التكنولوجيا... شيخ الأزهر يحذر من وحوش الجرائم الجنسية ضد الأطفال   نظام الدفع الجديد بين دول البريكس من الممكن أن يضرب الدولار   Cumhurbaşkanı Esad Rusya 24 Kanalı ve Sivodina Ajansı’na: Suriye’deki Amerikan Varlığı Amerikalılar Arasında Hasarlara ve Çıkmalarına Yol Açacak   Le président al-Assad à la chaîne de télévision Russia 24 et ROSSIYA SEVODNYA : La présence américaine en Syrie donnera naissance à une résistance militaire   President al-Assad: The American presence in Syria will generate military resistance which will exact losses among the Americans, consequently force them to leave   
سوا يا أسد



الأكثر زيارة
 الصفحة الرئيسية   أخبار العرب  

حملات تضامن واسعة مع أهالي وادي الحمص بالقدس المحتلة لمنع الاحتلال من هدم ما تبقى من منازلهم
July 27, 2019 21:10

حملات تضامن واسعة مع أهالي وادي الحمص بالقدس المحتلة لمنع الاحتلال من هدم ما تبقى من منازلهم

كل الأخبار/ القدس المحتلة-سانا

حملات واسعة أطلقتها القوى السياسية والمؤسسات والمنظمات الفلسطينية للتضامن مع أهالي حي وادي الحمص في قرية صور باهر جنوب شرق القدس المحتلة بمواجهة سياسات التطهير العرقي التي يمارسها الاحتلال الإسرائيلي بحقهم ولمنعه من هدم ما تبقى من منازلهم بعد هدمه الأسبوع الماضي عشرات الشقق السكنية وتهجير عائلات بأكملها.

خيمة اعتصام نصبت بين ركام المنازل المدمرة إلى جانب خيام أخرى نصبها أصحاب الشقق السكنية التي هدمها الاحتلال حيث يتوافد إلى هذه الخيام مئات الفلسطينيين يومياً دعماً لأهالي وادي الحمص الذين يعتزم الاحتلال هدم ما تبقى من منازلهم خلال الأيام القادمة.

ويقول إسماعيل عبيدية أحد أبناء حي وادي الحمص الذي نصب خيمة ليقيم فيها هو وأسرته بعد هدم الاحتلال منزله لمراسل سانا: الاحتلال ارتكب جريمة بحقنا ولم يسمح لنا بإخراج أثاثنا ورغم ذلك فنحن متشبثون بحينا وأرضنا ولن نغادر هذا المكان وسنعيد بناء ما هدمه الاحتلال لافتاً إلى أن هناك تضامناً ودعماً واسعاً من الفلسطينيين لأهلهم في وادي الحمص بمواجهة حرب التهجير والتطهير العرقي التي ينفذها الاحتلال.

وبالقرب من خيمة عبيدية يجلس محمد الأطرش صاحب منزل يعتزم الاحتلال هدمه في الخامس من الشهر القادم في خيمة اعتصام أخرى موضحاً أن الاحتلال يواصل جرائمه بحق الفلسطينيين ومع ذلك لم يتحرك المجتمع الدولي لإنقاذ وادي الحمص الذي حوله المحتل إلى ركام مؤكداً أنه لن يرحل عن حيه حتى لو هدم الاحتلال منزله.

رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان وليد عساف أشار إلى أن الاحتلال يعتدي يومياً على خيم الاعتصام ويطلق قنابل الغاز على المتضامنين بهدف منعهم من الوصول إلى المنطقة لافتاً إلى أنه سيتم تكثيف الفعاليات والمسيرات الداعمة لأهالي وادي الحمص.

وأوضح عساف أن الاحتلال يستعد لتنفيذ المرحلتين الثانية والثالثة من عملية التهجير والتطهير العرقي بحق الفلسطينيين في وادي الحمص من خلال هدم 137 شقة سكنية والاستيلاء على ثلاثة آلاف دونم بهدف توسيع جدار الفصل العنصري وإقامة وحدات استيطانية جديدة.

أمين عام المبادرة الوطنية الفلسطينية مصطفى البرغوثي بين أن الاحتلال لا يريد أن تتكرر تجربة الصمود التي حدثت في الخان الأحمر لكن الرد الفلسطيني على ذلك واضح من خلال توافد المتضامنين إلى وادي الحمص وإصرار الأهالي على إعادة بناء منازلهم مشيراً إلى أن الاحتلال أغلق كل الطرق المؤدية إلى الحي لمنع المتضامنين من الوصول إلى المنطقة.

وهدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي الأسبوع الماضي عشرات الشقق السكنية للفلسطينيين في حي وادي الحمص في إطار تنفيذ مخططاتها الاستيطانية الرامية إلى تهجير الفلسطينيين وتغيير معالم القدس المحتلة وتهويدها بينما منعت الولايات المتحدة طرح مسودة في مجلس الأمن الدولي لاستصدار بيان يدين هدم الاحتلال منازل الفلسطينيين في وادي الحمص تأكيداً على انحيازها السافر لكيان الاحتلال والتغطية على جرائمه. 



  عدد المشاهدات:

إرسال لصديق

طباعة
شارك برأيك

الاشتراك بالقوائم البريدية
البريدالإلكتروني: