آخر الأخبار
الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتشديد عقوبة المتعاملين بغير الليرة السورية كوسيلة للمدفوعات أو أي نوع من أنواع التداول التجاري   الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتشديد عقوبة إذاعة أو نشر وقائع ملفقة أو مزاعم كاذبة أو وهمية لإحداث تدني أو عدم استقرار في أوراق النقد الوطنية   الأمية تضاعف بنحو الثلث خطر الإصابة بالخرف   الرئيس التونسي يكلف الحبيب الجملي تشكيل الحكومة   الجيش يخوض اشتباكات عنيفة ضد قوات الاحتلال التركي ومرتزقته على مشارف قرية المناخ بريف تل تمر شمال غرب الحسكة   بتكليف من الرئيس الأسد.. الوزير عزام يقدم التعازي بوفاة الشيخ الجليل راكان الأطرش بالسويداء   الجمعية العامة تجدد التأكيد بأغلبية ساحقة على سيادة سورية على الجولان المحتل وتطالب (إسرائيل) بالكف عن استغلال موارده الطبيعية   بسبب التكنولوجيا... شيخ الأزهر يحذر من وحوش الجرائم الجنسية ضد الأطفال   نظام الدفع الجديد بين دول البريكس من الممكن أن يضرب الدولار   Cumhurbaşkanı Esad Rusya 24 Kanalı ve Sivodina Ajansı’na: Suriye’deki Amerikan Varlığı Amerikalılar Arasında Hasarlara ve Çıkmalarına Yol Açacak   
سوا يا أسد



الأكثر زيارة
 الصفحة الرئيسية   مقالات  

نكبة الاسلام و برنارد لويس - يونس الناصر
April 03, 2015 18:21

نكبة الاسلام و برنارد لويس - يونس الناصر



كل الأخبار - يونس الناصر 
بعد انهيار أبراج نيويورك أعلنت الادارة الأمريكية رسميا الحرب على الاسلام
و باعتبار المكون السني هو الأكبر فقد تم اختيار هذا المكون ليكون هدفا رئيسيا , فتم اختيار مجموعات من هذا المكون تحت عنوان " المدافعون عن أهل السنة و الجماعة " زورا و بهتانا و اخترقت هذه المجموعات هذا المكون ووضعته بمواجهة دامية مع المكونات الأخرى و ضمن المكون نفسه فكان هذا المكون هو أكبر المتضررين من الذين يدعون الدفاع عنه ناهيك عن الأضرار التي لحقت بالمجتمعات العربية و كانت بهذه الخطوة قد ضربت كل المكونات ببعضها تمهيدا للقضاء على الاسلام بشكل تام من خلال تحالف دولي يقضي على المنتصون في هذه الحرب الظالمة و التي ليس للمسلمين و أخص العرب فيها لا ناقة و لا جمل و قد نجحت هذه الخطة جزئيا فطال هذه الطائفة من المسلمين النكبات و كل بيئة دخلتها تلك المجموعات عاثت فيها قتلا و تدميرا
و قامت هذه المجموعات بإلغاء الحدود الاقليمية تحت شعار بناء دولة الخلافة و هو الاسم المعلن لبرنامج أمريكا " الفوضى الخلاقة "
أفرز هذا المشروع التدميري شعورا عاما بالكراهية تجاه الاسلام و المسلمين اعتقادا منهم بأن من يرتكبون هذه الجرائم هم مسلمون و يفعلون جرائمهم تحت صيحات الله أكبر و بدأت شعاراتهم المبرمجة بـ( الشعب يريد اسقاط النظام ) و البديل للنظام هو الفوضى التي تعيشها مجتمعاتنا ..... و لا تزال عواصف الفوضى تجتاح حياتنا و تأكل الأخضر و اليابس في طريقها و لن يكون آخر هذه العواصف " عاصفة الحزم " ضد أخوتنا في اليمن الشقيق 



  عدد المشاهدات: 959

إرسال لصديق

طباعة
شارك برأيك

الاشتراك بالقوائم البريدية
البريدالإلكتروني: