آخر الأخبار
الجيش يكبد إرهابيي (النصرة) خسائر كبيرة ويوسع نطاق سيطرته في محيط خان شيخون بريف إدلب الجنوبي   الرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الأضحى المبارك في رحاب جامع الأفرم بدمشق   صالات السورية للتجارة تفتح باب البيع بالتقسيط مع قدوم عيد الأضحى والعام الدراسي الجديد   واشنطن تروج لعودة (داعش) لتبرير وجود قواتها المحتلة في سورية   استشهاد عدد من المدنيين بينهم أطفال بانفجار سيارة مفخخة في القحطانية بريف الحسكة   رغم المعوقات التي تضعها قوات الاحتلال الأمريكية.. عودة عشرات الأسر من مخيم الركبان إلى مناطقهم المحررة- فيديو   الجيش يستعيد السيطرة الكاملة على قريتي الأربعين والزكاة بريف حماة الشمالي    بكفالة حقيقية... تريفيو تكشف عن أحدث شاشاتها التي تدعم الدقة العالية   الشرطة الألمانية تغلق محطة القطارات الرئيسية في فرانكفورت   القوادري يتألق في المرحلة الثالثة من بطولة سورية لسباقات السرعة ومحمد كريزان يفوز بسباق الدريفت   
 الصفحة الرئيسية   منوعات  

اختبار مذهل لإنشاء بنك منوي بشري خارج الأرض!
June 25, 2019 20:37

اختبار مذهل لإنشاء بنك منوي بشري خارج الأرض!

ALLNEWS SYRIA-RT.

كشف باحثون عن إمكانية إرسال النساء إلى الفضاء مع مجموعة من الحيوانات المنوية المجمدة والجاهزة لنشر "التكاثر" عبر الكواكب الأخرى بعد اختبار آثار الجاذبية الصفرية على السائل المنوي.

وقال باحثو مركز Dexeus الصحي للنساء في برشلونة، إنه "يمكن إرسال الحيوانات المنوية المجمدة إلى الفضاء، لفتح إمكانية إنشاء بنك السائل المنوي البشري خارج الأرض". ويشير هذا الإجراء إلى احتمال تبديل رواد الفضاء الذكور بفرق نسائية من أجل التكاثر أثناء التواجد في الفضاء.

ولكن الدراسة التي قُدمت في الاجتماع السنوي للجمعية الأوروبية للتناسل البشري والأجنة في فيينا، تحتاج لمزيد من البحث لفهم كامل تأثير ظروف الفضاء، ومستويات الجاذبية المختلفة.

ويأتي هذا الاختبار بعد أن نشرت "ناسا" ورقة بحثية تقول إن "فرق الجنس الواحد هي الأفضل للتماسك، والنساء أكثر قابلية للتعاون".


وقالت الدكتورة مونتسيرات بودا، من مركز Dexeus: "تشير بعض الدراسات إلى انخفاض كبير في حركة عينة الحيوانات المنوية البشرية، ولكن لم يُبلغ عن أي آثار محتملة للاختلافات الجاذبية على السائل المنوي المجمد، وفي هذه الحالة يمكن نقله من الأرض إلى الفضاء. وطبيعي أن نبدأ في التفكير في إمكانية التكاثر خارج الأرض".

واستخدم الباحثون الحيوانات المنوية المأخوذة من 10 متبرعين يتمتعون بصحة جيدة، مع تعريض بعض العينات للجاذبية الصغرى عبر تطبيق الطيران مرارا وتكرارا في قوس حاد بأسلوب بهلواني. ثم حُللت العينات للتأكد من تركيزها وحركتها وتفتيت الحمض النووي، وذلك لضمان الخصوبة.

ولم يُعثر على فروق ذات دلالة إحصائية بين العينات المحفوظة على الأرض، وتلك المعرضة للجاذبية الصغرى، وفقا للدراسة.

وقال الباحثون: "إن عدم وجود فروق ملحوظة في خصائص الحيوانات المنوية الخاضعة للدراسة، يفتح إمكانية نقل الحيوان المنوي بأمان إلى الفضاء ودراسة إمكانية إنشاء بنك منوي بشري خارج الأرض".

وتعد هذه الدراسة أولية ويجب التحقق من صحة النتائج، مع توسيع نطاقها لتشمل المزيد من العينات وتعريض الحيوانات المنوية لظروف تحاكي تلك الموجودة في الفضاء، لفترات أطول من الوقت.

المصدر: ديلي ميل 



  عدد المشاهدات:

إرسال لصديق

طباعة
شارك برأيك

الاشتراك بالقوائم البريدية
البريدالإلكتروني: